الدليل إلى العقيدةالمبادئسعاده

غاية الحزب


“غاية الحزب السوريّ القوميّ الاجتماعيّ بعث نهضة سوريّة قوميّة اجتماعيّة تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمّة السوريّة حيويّتها وقوّتها، وتنظيم حركة تؤدّي إلى استقلال الأمّة السوريّة استقلالًا تامًّا وتثبيت سيادتها. وإقامة نظام جديد يؤمّن مصالحها ورفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية”.

“… يتّضح جليًّا من نصّ هذه المادّة أنّ النهضة القوميّة، البعث القوميّ، هي محور اهتمام الحزب السوريّ القوميّ الاجتماعيّ، ويتضمّن معنى النهضة القوميّة الاجتماعيّة تأسيس فكرة الأمّة وتأمين حياة الأمّة السوريّة ووسائل تقدّمها وتجهيزها بقوّة الاتّحاد المتين والتعاون القوميّ الصحيح وإقامة نظام قوميّ اجتماعيّ جديد”.
“… والعمل لإيضاح فكرة الأمّة لا يزال قائمًا، ولا يزال العراك قائمًا في هذا الوطن على تأسيس فكرة الأمّة وسيظلّ العراك قائمًا إلى أن يجد المجموع السوريّ كلّه نفسه بمفهوم ومدلول واحد، يجمعها في شعور واحد، بنفسيّته، بحقيقته، بإرادته ومقاصده العليا في الحياة”.

“… بعد تأسيس فكرة الأمّة يجب الاهتمام بالأمّة التي أصبح لها تحديد واضح لم يعد متراوحًا، أصبح من الضروريّ الاهتمام بمصير الأمّة، بتأمين مصيرها، بتأمين حياتها ووسائل تقدّم الحياة نحو المُثل العليا، نحو إقامة نظام جديد للحياة يجعل الحياة أرقى وأفضل وأجمل”.

“فالحياة وجمالها وخيرها وحسنها هو الغاية الأخيرة. وليست الغاية العمل- كما كان يُظنّ في حالات كثيرة من مثل التي نشأت ولم تتعمّق- في مسائل الحياة الاجتماعية وقضاياها”.

أنطون سعادة، (المحاضرة العاشرة).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock